top of page

"أنا و أدم و المونتيسوري" ... كتاب يروي رحلة امومة بنكهة المونتيسوري

تاريخ التحديث: ٢٩ يناير ٢٠٢٣


مراجعه الكتاب

رحلة أمومه ملهمه

ما يميز كتاب "انا وأدم والمونتيسوري" لمروة رخا عن غيره من الكتب التي تحدثت عن نهج المونتيسوري هو انه يقدم تجربة فريدة لام تحاول التغلب على عيوب التعليم التقليدي والاعاقات غير المرئية لابنها. تأخذنا الكاتبة في رحلة كاشفة وملهمة عن كيف ولما اهتدت لاتباع منهج المونتيسوري بشكل جدي. الكتاب لا يختص بتحدث عن تاريخ وافكار ماريا مونتيسوري—مؤسسة منهج المنتيسوري في التربية. وانما الكتاب يقدم عدسة جديدة للنظر والتفكر في منهج المونتيسوري بشكل أكثر ارتباطا بحياة اغلب الامهات العربية في الوقت الحالي. ينقسم الكتاب الي العديد من الفصول الصغيرة التي تغطي بها الكاتبة الكثير من نواحي الحياة من بداية حملها مرورا بالولادة والبدايات الضائعة ومن ثم العبور من عتمة الحيرة الي نور المونتيسوري.



رابط شراء: https://amzn.to/3TFDXhc

أنا وآدم و المونتيسوري: مروة رخا

من خلال سرد تجربتها الشخصية تقدم الكاتبة قرأة مميزة لفلسفة نهج المونتيسوري بسلاسة ويسر ومن دون تعقيد. وهذا النهج مبني على مبدأ بسيط "أن اللعب هو عمل الطفل. وعمل الطفل هو اللعب". نعم، اللعب هو طريقة الطفل في التعلم والاستكشاف وتفتح مداركه. وللأسف كثير من اساليب التربية والتعليم المتبعة سواء الرائجة أو الموروثة تعيق نمو الطفل. تعلق مروة رخا "في هذه البيئة {التعليمية التقليدية} القاتلة للخيال والابداع يتم فرض معلومات بعينها على الطفل، ومطلوب منه الحفظ والتكرار"، اما "في بيئة المونتيسوري، سواء في المنزل او في الفصل، دور البالغين، من الاهل او المدرسين، هو ملاحظة اهتمامات الطفل، وتقديم الانشطة المناسبة له ولاهتماماتهم" (ص 37). وبالتالي للحفاظ على طبيعة الاطفال، يجب ان نحرر الاطفال من السيطرة ومراقبتهم واكتشاف اهتماماتهم وفتح ابواب ملائمة لهم للاستكشاف والتعليم. ويجب ان نحرك خيال الاطفال، ليس من خلال الكارتون واما من خلال نتقدم الادوات التي تساعدهم على التخيل والانتاج في الوقت ذاته، مثل المكعبات الخشب والليجو والعصيان المغناطيسية والعديد من الفرش والالوان. يحتاج الأطفال الي مساحة من الاستكشاف والي استخدام ايديهم لتنمية عقولهم وذكائهم. الاطفال الذين لا يستخدموا ايديهم يصابوا بلا مبالاة ويفقدوا الفضول وحب المعرفة.


كتاب " انا وأدم والمونتيسوري" يقدم خطوات عملية لتطبيق نهج المونتيسوري من دون عناء وتكبد الكثير من المشقة. يأكد الكتاب على المبدأ الجوهرية لفلسفة المنتسوري في حياتنا اليومية من خلال تكسير وبناء جميع القناعات الاجتماعية والثقافية، والاخفاقات والنجاحات الشخصية في قالب من السرد والمصارحة ممتع وشائق. اقتناء نسخة من هذا الكتاب كان بمثابة حدث مهم لي كأم. أشعر بكثير من الامتنان لمن اهداني هذا الكتاب في بداية امومتي. ويشكل هذا الكتاب كمرجع اساسي، كثيرا ما اعيد قرأته لتذكر كيفية التعامل مع بعض الامور.


رابط الشراء : https://amzn.to/3VKrV85

٤٥ مشاهدة٠ تعليق

コメント


コメント機能がオフになっています。
bottom of page